تُعدُّ المدوَّنة اليوم من الركائز التي تُبنى عليها حركة التسويق في مجالاتٍ كثيرة، ولا يقتصر تأثير المدونة على المبيعات على نشاطٍ تجاريّ دون آخر، مهما اختلفت نوعيته وحجمه والأموال المدفوعة في سبيل الاعتناء بالمحتوى الدائر حوله.

في هذا المقال، سنحاول أن نتطرَّق إلى الأساليب التي يُمكن من خلال تطبيقها على الوجه السليم تحقيق الرِّبح من خلال المدوَّنة، ونعني بالرِّبح: سواءٌ كان ربحًا مباشرًا أو من خلال الترويج لمحتواك الأصليّ الذي تبيعه مثل الدورات أو الكتب، وسواءٌ كان هذا الدخل سلبيًّا – Passive Income أو لا.

لكن بدايةً، نُريد التحدُّث عن أهمية هذه الفكرة في المجال التجاريّ.

ما أهميَّة المدوَّنة؟

يُمكن للمدوَّنة أن تخدم النشاط التجاريّ بأكثر من طريقة، ويُمكن أن نُشير لمدى أهميَّتها بمعرفة مدى انتشارها بين عمالقة النشاط التجاريّ في العالم، مثلًا: تخصِّص شركة التقنية والألعاب العملاقة Sony مدوَّنةً بحيالها لجهاز ألعابها Playstation وما يتعلَّقُ به من أخبار، ومقالاتٍ نافعةٍ للمجتمع، وعروض، وغير ذلك.

قد تعتقد أن المدوَّنة مقتصرةٌ على الأخبار والعروض، وهذا خطأ، إذ يُمكنك بتصفُّح سريع في المدونة أن تجدَ مقابلاتٍ كثيرة مثلًا مع صنَّاع المحتوى من مخرجين ومطوِّرين وغيرهم، هذه النَّظرة المجانية التي تُتيحها سوني للقارئ على منتجاتها أو المنتجات التي تبيعها تُعزِّزُ من الثقة والعلاقة بينها وبين المشتري، وتجرُّه إلى قُمع المبيعات، وهذا هو هدفُك.

لا يقتصرُ الأمر على سوني، شركة التقنية الأمريكية العملاقة Nvidia لها مدوَّنة واسعةٌ جدًّا، فيها مختلف أنواع العروض والمعلومات والتحليلات التي تهمّ المجتمع المهتمّ بهذا النوع من المحتوى، وهذا ينطبق على شركاتٍ أخرى كثيرة كـAcer وAsus وBinance القائمة تطول.

ما جئنا به من أسماء الشركات ليس المقصود به مجرد التعديد، بل ما نقصدُه من ذلك أن مختلف الشركات لها مثل هذا التوجُّه، وهذا يبيّن أنه مهمٌّ وجزءٌ حرِج من علاقة الشركة مع الجمهور، سواءٌ فيما يتعلَّق بالعروض والأخبار، أو المعلومات التي تقدِّمُها مجَّانًا، أو غير ذلك.

وما دمنا عرفنا أهميَّة المدوَّنة ودورها في بناء الثقة، فسنختار لك بضعة طرقٍ يُمكنك أن توسِّعها وتبني عليها لكيفيَّة استثمار المدوَّنة في مجال الرِّبح.

التسويق عبر المحتوى المجانيّ

التسويق عبر المحتوى المجانيّ من أهم الأغراض التي توجِبُ عليك أن تُنشئ مدوَّنةً وتبقيها فعَّالة، هذه الطريقة ليست طريقة تسويقٍ مباشرة، لكنَّها تُعزِّز أفكارًا معيَّنةً عند القارئ تقرِّبُه من شراء مُنتجك وتدفعه في قُمع المبيعات.

من أهداف المحتوى المجانيّ بناء ثقة القارئ بعلمك مثلًا، تصوَّر أنك كتبتَ مقالةً مفصَّلةً عن تقنيَّة الـBlockchain، ووضَّحتها بحيث يفهمها المبتدئ الذي يتعلَّم لتوِّه عن العملات الرقميَّة، ثمَّ وجدَ أن عندك دورةً في هذا المجال، اهتمامه سيزيد احتماليَّة اشتراكه عندك.

المهمّ أن يعرف القارئ حقيقةَ كونِك تبيع محتوى مدفوعًا إضافةً إلى المحتوى المجانيّ الذي تقدِّمه، بأن يحتوي المقال على ذكرٍ للدورة أو تحتوي المدوَّنة على إعلانٍ لهذا عمومًا، أو أي طريقةٍ أخرى تراها مناسبةً لإيصال هذه الفكرة للقارئ.

ثمَّة نقطةٌ حرجةٌ لا بُد أن تنتبه لها: في مثلِ هذه المقالات، لا تركِّز على الإعلان لدورتك، هذا له نوعٌ آخر من المنشورات أو المقالات يركِّز على وصف الدورات والإعلان لها أو الإعلان للعروض، ما يجبُ عليك فعلُه هو كتابة مقالٍ كاملٍ حول موضوعٍ معيَّن أو جزئيَّةٍ معيَّنةٍ تختارها، ويكون هذا في الموضوعات التي تقدِّم دوراتٍ أو تبيعُ كتبًا فيها.

تذكَّر أن المهمّ في هذا السياق أن تبني ثقة القارئ بعلمك، من يقرأ مدوَّنة في هذا الموضوع مهتمٌ أصلًا به، مما يسهِّل جذبَه إلى الالتحاق بدورتك، ولا تنسَ أيضًا أن تُتيح دائمًا في صفحات مدوَّنتك الانضمام إلى قائمتك البريديَّة (يُمكنك أن تزور دليلنا حول القوائم البريديَّة ونصائحنا حول محتواها لمعرفة كيفية تحقيق النفع منها).

بيع المنتجات

من الأمور الواضحة من ناحية كيفية تحقيق الرّبح منها بيعُ منتجاتك عليها، وكما أن الشركات التي ذكرناها أعلاه تقدِّم -فضلًا عن المحتوى الذي يهمّ مجتمعاتها ليقرؤوه من مقابلاتٍ وكواليس الصناعة- محتوًى متعلِّقًا بالعروض والأسعار، يُمكنك أن تصنعَ ذلك أنت أيضًا.

يُمكنك أن تقسِّم المدوَّنة مثلًا بحيث يكون فيها قسمٌ لأخبار منتجاتك وعروضها، ينبغي أن تكون هذه المنشورات التي تتحدَّث عن منتجاتك مقتضبةً وتوضِّح للقارئ ما سيحصلُ عليه  -سواءٌ دورات أو كتب أو غير ذلك- أو العروض التي تتوفَّر في الوقت الحاليّ.

الإعلان في مدوَّنتك له فائدة تعريف القارئ بمحتواك المدفوع الذي تقدِّمه أيضًا بجوار المحتوى المجانيّ المتمثِّل في مقالاتك، إن قرأ القارئ مقالةً لك توضِّح مدى علمِك في موضوعٍ معيَّن، ثمّ رأى المُنتج أمامه، فإن وقتَ التفكير – Dwell Time قد يقلّ بصورةٍ ملحوظة.

المهمّ أن تنظِّم مدوَّنتك بحيث يكون الطريق فيها واضحًا إلى نوعيَّة المحتوى، وتنظيم المدوَّنة من ناحية الشكل (بحيث يكون شكلُها جذَّابًا وبسيطًا) ومن ناحية المضمون (بتوضيح الخانات المختلفة لمحتواك) أساسًا مهمٌّ جدًّا، وينبغي أن تعمل عليه لتحقيق الهدف المرجوّ.

المدوَّنة نقطةً للتجمُّع

من الأشياء التي ينتظرها الزبون من التاجر أن يكون عنده مكانٌ يجمع جميع مُنتجاته، لذلك ينبغي أن تكون مدوَّنتُك نقطة التقاءٍ لجميع نشاطاتك، لذا ينبغي أن تكون في مدوَّنتك خانةٌ للبودكاست أو لمشاركاتك مع الآخرين إن كان لك نشاطٌ كهذا، وينبغي أن تُعلم القارئ بحساباتك على مواقع التَّواصل، وموقعك الذي تبيع فيه دوراتك وكتبك، وهكذا.

هذا يسهِّل على الزبون أن يحصل على ما يُريده، ومِن ثَمّ: أن يشتري ما يُريده بسهولةٍ إن جاء للشراء، وأن يَعرف إلى أين ينبغي أن يتِّجه بالضَّبط إذا كان في طور التفكير ويُريد أن يرى خياراته أمامه ويعرف مكانها.

لذلك ينبغي أن تجمع مدوَّنتك كافَّة نشاطاتك، وسترى هذا في المدوَّنات التي ذكرناها أعلاه، ولا بُد أن ننبِّه للآتي: لا نعني بطرح تلك المدوَّنات أمثلةً أنَّه ينبغي أن تكون مدوَّنتُك بالضخامة نفسِها، ما يجبُ عليك هو أن توفِّر فيها ما يتناسب مع نشاطك التجاريّ، ووجهُ الشَّبه بينك وبينها هو طرح ما يكفي وما يتناسب مع النشاط التجاريّ فقط.

الإعلانات

من الأساليب المشهورة لتحقيق الرِّبح من المدوَّنة الإعلانات، وهذه نقطةٌ مباشرة، والإعلانات أكثر من نُوع، ثمَّة التسويق بالعمولة – Affiliate Marketing وهذا لا يتطلَّبُ منكَ أي إجراءٍ لتخصيص مدوَّنتك، من الأمثلة أن تُعاين مُنتجًا إلكترونيًّا وتكتُبَ مقالةً عنه، ثمّ تضع رابطًا مخصَّصًا للتسويق بالعمولة – Affiliate Link.

هذا يتطلَّب منك أن تكون مشتركًا في برامج التسويق بالعمولة في المنصَّات التي ستأتي بالرَّابط منها، مثل Amazon وNewegg وB&H وغيرها، بحيث إذا اشترى أحدٌ المُنتج من خلالك تحصلُ على نسبةٍ من الثمن.

هذا ينطبِقُ على الكُتب أيضًا، يُمكنك -في مجالك- أن تكتب مراجعةً حول كتابٍ محدَّد، ثمّ تضع رابطًا للتسويق بالعمولة، وهذا المجال واسعٌ جدًّا ولا يقتصر على المواقع التي ذكرناها، وهو من أساليب الرّبح المباشرة والدخل السلبيّ.

الإعلانات الأخرى هي اللافتات داخل موقعك نفسِه، وهذه الإعلانات إمَّا تحسب الرّبح عن طريق النقرات – Cost Per Click أو بمجرَّد تحقيق 1000 رؤية للإعلان – Cost Per 1000 Impression، وإدخال هذا النمط من الإعلانات في موقعك يقوم على وسيطٍ يعرضُ المحتوى الإعلاني في موقعك.

ولعلّ أشهر وسيط هو Google Adsense إذ يعرضُ في مدوَّنتك إعلاناتٍ اعتمادًا على محتواها ودون حاجةٍ إلى مراجعة المُعلِنين أنفسِهم، ومن الواضح أن هذا الأسلوب هو أسلوبٌ مباشرٌ في تحقيق الرّبح، والرّبح يُشكِّل دخلًا سلبيًّا.

أخيرًا، هذه الطرق التي ذكرناها ليست الطرق الوحيدة، وليس لها قالبٌ معيَّن ينبغي أن تلتزم به، وإنما هي الأساسات التي ينبغي أن تبني عليها أسلوبك في تحقيق الرِّبح من مدوَّنتك، وبناءً على تجربتك واختبارك لزبائنك، يُمكنك أن تحسِّن أداءك.

أنشئ موقعك التعليمي الخاص وابدأ بيع دوراتك التدريبية أونلاين

ستجد معنا كل ما تحتاجه لتنشئ أكاديميتك التعليمية وتبدأ بيع دوراتك
وتقدم أفضل تجربة استخدام عربية لطلابك

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

شارك المقال

تعليق واحد

اترك ردّاً