تُعرَّف حزم المنتجات – Product Bundles  بأنها استراتيجيّةٌ تسويقيّةٌ تستعملها العلامات التّجاريّة لتجميع عدّة منتجاتٍ مع بعضها البعض وتبيعها بسعرٍ أخفض من سعرها عند  بيع كلّ منتجٍ على حدة، ممّا يؤدي إلى زيادةٍ في حجمِ المبيعات ومتوسّط قيمتها. تحظى هذه التّقنيّة بأهميّةٍ في التّجارة الإلكترونية، ومطاعم الوجبات السّريعة، والفنادق>

على سبيل المثال تقدّم سلسلة مطاعم ماكدونالدز وجبتها الشّهيرة الهابي ميل، وتقدّم مراكز التّجميل حزمًا تحوي على الشّامبو والبلسم ومنتجاتٍ خاصّة بالعناية بالشّعر، بالمجمل تعود هذه الاستراتيجية بنفعٍ على كلّ من العميل والعلامة التّجاريّة.

ما هي أنواع حزم المنتجات؟

هناك عدّة طرقٍ يمكن اتّباعها لتجميع المنتجات وبيعها كحزمةٍ واحدةٍ، أهمها:

الحزم الخالصة – Pure bundling:

تُباع المنتجات على شكل حزمٍ فقط ولا تباع بشكلٍ منفصلٍ ممّا يحدّ من الخياراتِ المتوفرة للعميل، وغالبًا ما تستعملها الشّركات المحتكرة لمنتجاتٍ أو خدماتٍ معيّنة، فمثلًا تقدّم خدمات المحطات التلفزيونية مجموعةً من القنوات الّتي لا يمكن الاشتراك بها بشكلٍ وحيدٍ فيُفرَض على العميل شراء الحزمة كاملةً.

الحزم المختلطة والمتماثلة – Mix and match bundling:

يعرض البائع بهذه الطّريقة عدّة منتجاتٍ ليختار منها الزّبائن ما يريدونه لإنشاء حزمهم الخاصة، هذا يجعلهم يشعرون كما لو أنّ لديهم زمام السّيطرة على الصّفقةِ فتزداد قيمة المنتج بالنّسبة لهم،  ومن الأمثلة على هذه الطرّيقة: تخيير الزبون بين عدة قمصان عند شرائه لبنطالٍ معيّن مع تخفيض سعر الصفقة بنسبةٍ ما.   

حزم البيع المتبادل – Cross-sell bundling:

تشمل هذه الطّريقة عرض منتجٍ متمّمٍ للمنتج الّذي اختاره اللعميل، وغالبًا لا يُمكن استعمال المنتج المتمّم بمفرده. يعمل هذا النّوع من حزم المنتجات هذا بشكل جيّد عندما يكون المنتج الأساسي باهظ الثّمن والمنتج المتمّم منخفض السّعر، على سبيل المثال: يُعرض على الزّبون شراء سماعاتٍ عند شرائه لهاتفٍ.

حزم المنتجات الجديدة – New product bundling:

عادةً ما تُستعمل للتّرويجِ لمنتجٍ جديدٍ أصدرته الشّركة، إذ يُجمع المنتج الجديد مع آخرٍ قديمٍ أو ذي شعبيّةٍ؛ وتقوم بعض العلامات التّجاريّة بطرح الحزم لفترةٍ محدودةٍ أو بكميّةٍ محدودةٍ، وأيضًا كلما كان المنتج المُستعمل بغرض الترّويج معروفًا أكثر اكتسب الجديد سمعةً أفضل وحقّق أرباحًا أكبر، مثال: عند طرح أجهزة كونسول حديثة (كالبلايستسيشن) تُقدّم أحيانًا مع إكسسواراتٍ قديمةٍ.

حزم الهدايا – Gift set bundling:

كما يوحي الاسم، توجد هذه الحزم لتقديمها كهدايا للأصدقاء والأقارب، يكمن التّلاعب هنا بحجم الحزمة فيظنّ العميل أنّ الهدية ستكون أفضل عندما تكون الحزمة أكبر. يزداد الطلب على حزم الهدايا في العطل والأعياد، ومن الأمثلة: عند شراء باقةٍ من الأزهار يُعرض على الزّبون إضافة الشوكولاتة إليها.

حزم العرض المشروط – BOGO bundling:

يُعدّ مصطلح BOGO اختصارًا لجملة (Buy one get one)، تَستعمل العلامات التّجاريّة هذه الطّريقة لتشجيع العملاء على شراء منتجٍ أو منتجاتٍ غاليّةٍ عن طريق تقديم منتجٍ آخر إمّا مجانًا أو عليه خصمٌ كبيرٌ خاصّة عند شراء أجهزةٍ تقنيّةٍ للمنزل.

حزم المنتجات القديمة – Old inventory bundling:

تملأ المنتجات القديمة الّتي لم تُباع غرف التّخزين والمستودعات فتعيق الشركات في تصنيع منتجاتٍ حديثةٍ، ومن الممكن أن تجعل العلامة التّجاريّة في حالةٍ من الرّكود، لذلك تقدّم حزم المنتجات القديمة وسيلة حلٍّ لتفريغ المساحة وبيع الفائض من المنتجات القديمة وزيادة الإيرادات.

الحزم الظّرفية – Occasional Bundling:

يكون استعمال هذه الطّريقة بأفضل شكلٍّ لها في الأعياد والمناسبات والتّغيّرات الموسميّة.

حزم المنتج ذاته – Same-product bundling:

يوجد زيادة في الطلب على المنتجات متماثلة النوع كالبطاريات أو الصّابون فيُمكن بيعها سويًا كحزمةٍ واحدةٍ. 

السيكولوجية وراء حزم المنتجات

كل ما تريد معرفته عن حزم المنتجات Multipack

اكتشف أستاذ التّسويق فينيت كومار في بحثٍ أجراه لمجلة Informs ارتفاع عدد مبيعات أجهزة نينتندو لألعاب الفيديو بقرابة 100 ألف نسخةٍ عندما قامت الشّركة باستعمال الحزم المختلطة، وحتّى لوحظ ازدياد نسخ ألعاب الفيديو المباعة بأكثر من مليونٍ أيضًا. وفي المقابل عندما استخدمت شركة نينتيندو الحزم الخالصة أي حين فُرض خيارًٌا واحدًٌا على العملاء انخفضت نسبة مبيعات الأجهزة والألعاب بنحو 20%.

يعود الفرق في الحالتين إلى تغيّر قيمة الصّفقة بالنّسبة للعميل وما إذا كانت ستلبي حاجاته ومتطلباته مقارنةً مع صفقاتٍ أخرى، لذلك يجب أن تحوي الحزم على منتجاتٍ ذات قيمةٍ يقدّرها الزّبون وأن تكون بسعرٍ أخفض من المنتجات في حال بيعت على نحوٍ فردي.

ما هي مزايا حزم المنتجات؟

ما هي مزايا حزم المنتجات Multipack

تعود حزم المنتجات بالعديد من المنافع للعمل التّجاري، منها:

  • زيادة متوسّط قيمة الطّلبات: يمكن أن تؤدي حزم المنتجات إلى زيادةٍ في الأرباح وعدد مبيعات المنتجات بمرور الوقت، لأنّه يمكن دفع الزّبون لشراء عدّة سلعٍ عند جمعها معًا، فيزداد متوسّط المبيعات، على سبيل المثال: عوضًا عن شراء قلمٍ واحدٍ فقط يُعرض على الزّبون شراء مجموعةٍ قرطاسيّةٍ كاملةٍ. 
  • خفض تكاليف التّسويق والتّوزيع: يمكن تسويق مجموعةًٍ من المنتجات المتمّمة لبعضها البعض كحزمةٍ واحدةٍ بدلًا من تسويق كلّ منتجٍ لوحده، بالتّالي لن تشغل مساحةً تخزينيّةً كبيرةً ولن تحتاج العلامة التّجاريّة إلى إرسالها بالكثير من الصّناديق إلى مراكز بيعها.
  • زيادة ولاء العملاء: يمكن إنشاء تجربةٍ شخصيّةٍ للعملاء من خلال تقديم حزم المنتجات وعليها عروضٌ فريدةٌ ومميّزة لهم مما يزيد من احتماليّة عودتهم للتعامل مع نفس العلامة التّجاريّة.

إنّ حزم المنتجات استراتيجيّةٌ تسويقيّةٌ رائعةٌ عبر القطاعات التّجاريّة المختلفة، وتستمرّ بإثبات فعاليتها، فمن المفيد الاستثمار فيها كونها وسيلةً سهلة لتعزيز الأرباح.  

   اقرأ ايضًا: تأثير المدونة على المبيعات: كيف تربح من مقالاتك؟

أنشئ موقعك التعليمي الخاص وابدأ بيع دوراتك التدريبية أونلاين

ستجد معنا كل ما تحتاجه لتنشئ أكاديميتك التعليمية وتبدأ بيع دوراتك
وتقدم أفضل تجربة استخدام عربية لطلابك

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

شارك المقال

اترك ردّاً