كيفية تصميم عروض تقديمية احترافية – 9 نصائح يجب اتباعها

يعتبر تصميم عروض تقديمية احترافية مهارةً مطلوبةً لدى الجميع، سواء كانوا طلّابًا يحضّرون مشروعًا أم معلّمين يعدّون محاضراتهم، أو حتى مسوّقين يستعدّون لتقديم عرض عن منتجٍ ما، من الضروريّ جدًّا تصميم العروض التقديمية بحيث تكون جذّابةً وتفاعليّةً.

عند تصميم عروض تقديمية من المهم فهم وظيفة العرض التقديمي كأداة مساعدة لمقدّم العرض لتذكر نقاط العرض وترتيبها، وفي الوقت ذاته يكون وسيلة لتلخيص نقاط العرض بالنسبة للمتلّقي، وتحديد المحاور الهامّة، وبالتالي فإن الاختصار والوضوح مطلوبان للغاية في العرض التقديمي.

سنتحدّث في هذا المقال عن العوامل التي تجعل العروض التقديمية ناجحة، وما هي أهم النصائح لتصميم عروض تقديمية احترافية.

المشاكل التي تواجهك أثناء تقديم العرض التقديمي

من المهم تحديد المشاكل التي قد تواجهك أثناء تقديم عرضك التقديمي، فهذا سيساعد في تصميم العرض التقديمي بحيث تتفادى هذه المشاكل، وبالطبع هذه المشاكل ليست موحّدة لجميع الأشخاص، وتلعب الخبرة دورًا كبيرًا في التخلّص منها، وفيما يلي أكثر هذه المشاكل شيوعًا:

  • الخوف من التحدث أمام جمهور.
  • الشك في انتباه الجمهور.
  • عدم معرفة المحتوى المطلوب وضعه على الشرائح من حيث الكميّة والنوعيّة.
  • عدم إتقان لغة الجسد الواجب استخدامها أثناء العرض التقديمي.

جميع المشاكل السابقة هي مشاكل طبيعيّة يمرّ بها الجميع غالبًا، ويكون التمرين والتكرار هو النصيحة الذهبية التي ستساعدك على تخطيها، وفي حال كانت هذه تجربتك الأولى فمن المفضّل أن تقوم بالتدرّب على تقديم العرض التقديمي مع أصدقائك.

عند معرفة المشاكل التي تعاني منها يمكنك تصميم العرض التقديمي بحيث يساعدك على تجاوز هذه المشاكل، كأن يحتوي على عناصر تفاعلية تشد انتباه الجمهور، أو في حال كنت تخاف الحديث أمام الجمهور يمكنك تصميم العرض التقديمي بحيث ينجدك بالنظر إليه كلّما احتجت لذلك.

نصائح تصميم عروض تقديمية احترافية

صحيحٌ أن اكتساب الخبرة والتمرين والتكرار هي النصيحة الأفضل التي يمكن لأيّ شخصٍ أن يقدمها في مجال العروض التقديمية، ولكن يوجد أيضًا العديد من النصائح التي يساعد اتباعها في تصميم عروض تقديمية احترافية، و بالطبع يوجد العديد من الأدوات لتصميم العروض التقديمية مثل PowerPoint و Prezi، وفيما يلي أهمّ النصائح التي يجب أخذها بعين الاعتبار:

نصائح تصميم عروض تقديمية احترافية

البساطة في التصميم

إن التصميم البسيط للعروض التقديمية والابتعاد عن البهرجة والألوان والحركات والتأثيرات يفيد جدًّا في الحفاظ على تركيز واهتمام الجمهور بالموضوع الذي يطرحه العرض التقديمي، لذلك من المفيد جدًّا استخدام تصاميم بسيطة وألوان موحّدة في العرض التقديمي.

طبعّا في حال كان العرض التقديمي موجّهًا للأطفال، فعندها تكون البهرجة والألوان والحركات ممتعةً للجمهور الذي تقدّم له عرضك التقديمي، ومن هنا تأتي أهمية مراعاة الشريحة المستهدفة أثناء تصميم العروض التقديمية.

إن كتابة أفكار العرض التقديمي على شكل نقاطٍ يساعد المتابعين في أخذ النقاط الرئيسية للعرض التقديمي وتدوينها، بدل أن يبحثوا عن هذه النقاط في نصوصٍ طويلةٍ تشتّتهم عن متابعة تقديمك للعرض التقديمي.

الترتيب المنطقي للشرائح

عند تصميم عروض تقديمية لجمهورٍ ما من الضروري أن تضع نفسك مكان هذا الجمهور، وأن تقيّم ترتيب شرائح العرض التقديمي وتسلسل أفكاره، وإذا كان يحتاج للمزيد من الشرائح لإيضاح فكرة 

مبهمة أو للتوطئة لفكرةٍ ما.

استخدام صور توضيحية

قد تكون الصورة أبلغ من الكلام أحيانًا، لذلك عند تصميم عروض تقديمية احترافية من المهم استخدام الصور التوضيحية لمساعدة الجمهور المتلقي على فهم الفكرة واستيعابها، فمثلًا: كان الحديث عن طبقات الجلد، فبدل تعداد الطبقات فقط يمكن إرفاق مقطع عرضي للجلد يوضّح هذه الطبقات ويساعد الجمهور في استيعاب الفكرة وتخيّلها.

توحيد فكرة الشريحة الواحدة

من الضروري جدًّا أن تحتوي الشريحة في العرض التقديمي على فكرةٍ واحدةٍ، فذلك يساعد مقدّم العرض التقديمي على تركيز أفكاره أثناء التنقّل بين الشرائح، كما أنه يساعد الجمهور على ترتيب أفكارهم ومتابعة التسلسل المنطقي للعرض التقديمي بشكلٍ أفضل.

فائدة أخرى لتوحيد فكرة الشريحة الواحدة في العرض التقديمي تكمن في شعور الجمهور بالتقدّم والإنجاز أثناء التقدم في العرض التقديمي، خاصّةً إذا كان الجمهور طلّابًا، فعندما تحتوي الشريحة فكرةً واحدةً يصبح التقدّم بالشرائح ذا أثرٍ إيجابيٍّ على الجمهور.

استمرارية التصميم بين الشرائح

إذا كان التصميم البسيط للشرائح يساعد في الحفاظ على تركيز الجمهور وعدم تشتيتهم، فإن الحفاظ على هذا التصميم وتعميمه على بقيّة الشرائح يعزّز من تركيز الجمهور ويجعل من العرض التقديمي وحدةً متكاملةً من حيث الشكل.

استمرارية التصميم تعني الحفاظ على اللون أو الألوان في الخلفية والنصوص ومربعات الحوار، وأيضًا الحفاظ على الخط الذي يجب بدوره أن يكون بسيطًا ومقروءًا للجميع مثل خط Calibri أو Arial أو Times New Roman.

تجنّب الإسهاب

عند كتابة الشرائح من الضروري أن تكون الكتابة مختصرة تذكر رؤوس أقلام الفكرة التي تقوم بشرحها، ففي حال وجود نصوصٍ طويلةٍ جدًّا سينشغل الجمهور في قراءة ما هو مكتوب ولن يستمعوا إلى ما تقوله، فإذا كان العرض التقديمي يتحدّث عن ميّزات سماعةٍ ما على سبيل المثال، يمكنك كتابة “إلغاء الضجيج” فقط وأن تقوم بشرح ما هي ميزة إلغاء الضجيج عوض كتابة هذا الشرح.

استخدام الرسوم البيانية

الرسوم البيانية ممتازة لتمثيل البيانات بطريقةٍ بصريةٍ مفهومةٍ لدى الجمهور، ويوجد العديد من المنحنيات والخطوط البيانية التي يمكن استخدامها، لذلك يجب أن تكون ملمًّا بهذه الخطوط البيانية كي تتمكن من اختيار أكثرها توافقًا مع بياناتك، وفيما يلي أهم هذه الخطوط:

  • الرسوم البيانيّة الدائرية Pie Chart: يعتبر هذا النوع مناسبًا جدًّا لتمثيل النسب المئوية، فهوي يعطي الجمهور فكرةً بصريّة عن الفرق بين هذه النسب.
  • الخطوط البيانية Line Charts: تفيد هذه الخطوط في إظهار العلاقة بين متغيّرين، فهي جيّدة جدًّا في تمثيل التناسب الطردي والعكسي بين المتغيّرات.
  • الأعمدة الشاقولية Columns: تفيد هذه الأعمدة في تمثيل الاختلاف في الكمية مع مرور الزمن.
  • الأعمدة الأفقية Bars: تفيد الأعمدة الأفقية في مقارنة أداء عدة عناصر.

تنسيق الألوان بشكلٍ جيّدٍ

الألوان لها دورٌ مهمٌّ في لفت نظر الجمهور لما تريد التركيز عليه، فمثلًا يجذب اللون الأحمر النظر بشكلٍ كبيرٍ، لذلك يمكن استخدامه إن كنت تريد لفت انتباه الجمهور لنقطةٍ هامةٍ، كتنبيه يتعلّق بالسلامة مثلًا، أما اختيار لون الخلفية فمن المفضّل أن يكون لونًا هادئًا كي لا يسرق الانتباه من العناصر الأساسية.

لون النصوص يعتمد على اختيارك للون الخلفية، إذ يجب أن يكون هناك تباينًا واضحًا بين الخلفيّة والنص وذلك لتسهيل القراءة، فإذا اخترت خلفيّةً بيضاء اكتب بنصوصٍ سوداء، وإذا اخترت خلفيّةً سوداء اكتب بنصوص بيضاء.

التقييم والنقد

من الضروري عرض العرض التقديمي أمام أصدقائك أو زملائك قبل تقديمه، وطلب النقد منهم لتزويدك بالملاحظات التي يمكنك الاستفادة منها في إجراء التحسينات على عرضك التقديمي، وبالتالي ظهوره بأفضل شكل ممكنٍ أمام جمهورك المستهدف.

الخاتمة

تمثّل العروض التقديمية أداةً ممتازةً لتقديم الدروس والعروض وما إلى ذلك، فهي تساعد المقدّم والمتلقّي على نقل الأفكار بشكلٍ متسلسلٍ وواضحٍ، لذلك يجب مراعاة العديد من الشروط عند تصميم عروض تقديمية احترافية، والتدرّب بشكلٍ مستمرٍّ على تقديمها لاكتساب الخبرة في الخطابة والتصميم على حدٍّ سواء.

ترغب بتطوير مهاراتك في التعليم وتحقيق أفضل استغلال للتقنية في دروسك؟ تصفّح دليل المدرب الإلكتروني الآن.

ما هو تعريف العروض التقديمية؟

العروض التقديمية Presentations هي طريقةٌ لتقديم وعرض المعلومات والبيانات ونتائج الأبحاث، تستخدم في المؤتمرات والاجتماعات العامة والخاصة لعرض موضوع ما أمام مجموعة من الحضور.

من الأمثلة على برامج العروض التقديمية؟

Microsoft PowerPoint.
شرائح جوجل Google Slides.
موقع PowToon.
موقع Slides.
موقع ClearSlide.
موقع Moovly.
موقع Prezi.
موقع KnowledgeVision.
موقع Haiku Deck.

ما هي قاعدة 10 20 30 في العرض التقديمي؟

تنص القاعدة 10-20-30 ، التي أنشأها سفير العلامة التجارية لشركة Apple السابق جاي كاواساكي، على أن عرض PowerPoint التقديمي يجب ألا يحتوي على أكثر من 10 شرائح، وألا يدوم أبدًا أكثر من 20 دقيقة، ويجب أن يستخدم الحد الأدنى لحجم الخط وهو 30.

ما هي قاعدة 7 في 7 في العرض التقديمي؟

تنص القاعدة 7 × 7 على أنه لكل شريحة في العرض التقديمي، يجب ألّا تستخدم أكثر من سبعة أسطر (أو رموز نقطية) لكل شريحة، وسبع كلمات (أو أقل) في كل سطر.

ما هي قاعدة 5 5 5 للعرض التقديمي؟

عند إنشاء شرائح لعرضك التقديمي استخدم على الأكثر: 5 كلمات في سطر واحد، 5 أسطر من النص في شريحة واحدة، 5 شرائح تطبق أول قاعدتين على التوالي.

أنشئ موقعك التعليمي الخاص وابدأ بيع دوراتك التدريبية أونلاين

ستجد معنا كل ما تحتاجه لتنشئ أكاديميتك التعليمية وتبدأ بيع دوراتك
وتقدم أفضل تجربة استخدام عربية لطلابك

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

شارك المقال

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.