حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي – المفهوم والأنماط وطرق الحماية

في ظل التسارع التكنولوجيّ الكبير وتزايد مصادر المعلومات وطرق تبادلها، تصبح السرقة والاحتيال الفكري أسهل فأسهل، ونجد أصحاب المجالات الإبداعية في حرب حقيقية للحفاظ على حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي وإبقاء إنجازاتهم وبياناتهم في أمان.

فقد سهّل الإنترنت على الأفراد والشركات الوصول إلى المعلومات عبر مختلف المنصات، مما أدّى إلى اعتقاد المستخدمين أنّ أي معلومات متاحة على الإنترنت يمكن إعادة استخدامها وإعادة نشرها وإعادة إنتاجها لأنها كانت متاحة للعموم.

من هنا تأتي أهمية التوعية بمفاهيم الملكية الفكرية في العصر الرقمي وإلى أين تتجه في المستقبل.

مفهوم الملكية الفكرية

يشير مفهوم الملكية الفكرية (IP) إلى ملكية الإبداعات الفكرية مثل: الاختراعات والأعمال الأدبية والفنية ومصدرها، من تصميمات ورموز وأسماء، وكذلك الصور والعلامات التجاريّة الخاصة بالمشاريع والشركات المستخدمة في التجارة.

تطور المفهوم الحديث للملكية الفكرية في إنجلترا في القرنين السابع عشر والثامن عشر، وبدأ استخدام مصطلح “الملكية الفكرية” في القرن السابع عشر، على الرغم من أن حقوق الملكية الفكرية لم تصبح شائعة في غالبية الأنظمة القانونية في العالم حتى أواخر القرن العشرين.

وقد كان الغرض الرئيسي من قانون حقوق الملكية الفكرية هو تشجيع عمليات الابتكار الفكري، ولتحقيق ذلك، منح القانون الأشخاص والشركات حقوق ملكية المعلومات والأفكار التي يبتكرونها، مما أعطى حافزًا اقتصاديًا آخر للاختراع والإبداع، حيث سمح للناس بالاستفادة من الاكتشافات والابتكارات، ووفر لهم الحماية لأفكارهم عبر منع نسخها.

تشكل الملكية الفكرية اليوم كل شيء بدءًا من اسم العلامة التجارية والتصميم والشكل والتكنولوجيا وأحيانًا حتى لون المنتج أيضًا، وعلى عكس الأصول الملموسة التي يمكن حمايتها في مكان آمن مع تقييد الوصول، فإن هذه الأصول غير الملموسة عامة، ففي غضون دقائق يمكن لأي شخص في جميع أنحاء العالم الوصول إليها ونسخها.

على سبيل المثال: قد تقضي سنوات في إنشاء تقنية قائمة على الإنترنت لتفاصيل تجعل موقع الويب الخاص بك فريدًا وجذابًا، لكن في اللحظة التي يتم فيها نشر موقعك سيصبح عامًّا، وسيبدأ المنافسون من جميع المستويات بمحاولة الاستفادة من تجربتك وإجراء تطويرات عكسية، على الرغم من أنك قد تحمل حقوق الملكية الفكرية الخاصة بـتقنيتك.

وبالمثل فإن محتوى مواقع الويب والكتيبات وجميع أصول العلامة التجارية متاح بسهولة عبر الإنترنت، و في مثل هذا السيناريو ليس من المستغرب أن تكون السرقة والاستخدام غير القانوني لإبداعات وأفكار الآخرين الفريدة واحدة من أكثر الجرائم التي يتم ارتكابها اليوم.

من هنا تأتي ضرورة أن يتعلم الأفراد وأصحاب المشاريع والشركات التي ترغب في النمو في زمننا هذا الفروق الدقيقة بين أنماط حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي؛ وطرق حماية أفكارهم ومنتجاتهم الرقميّة وبيانات عملهم الخاصّة.

أشهر أنماط الملكية الفكريّة في العصر الرقمي

للملكية الفكرية أنماط وأشكال مختلفة تطوّرت جدًا مع تطور عالم الصناعة والتجارة والتكنولوجيا من أشهرها:

أشهر أنماط الملكية الفكريّة في العصر الرقمي

حقوق النشر

حق المؤلف أو حقوق النشر هو مصطلح قانوني يستخدم لوصف الحقوق التي يتمتع بها المبدعون على أعمالهم الأدبية والفنية، ومن الأعمال التي يشملها حق المؤلف: الكتب والموسيقى واللوحات والنحت والأفلام، بالإضافة إلى برامج الكمبيوتر و التطبيقات وقواعد البيانات والإعلانات والخرائط والرسومات الفنية.

براءات الاختراع

براءة الاختراع هي حق يُمنح للاختراعات المُبتكرة، وتمكّن براءة الاختراع مالك البراءة من تقرير كيف أو ما إذا كان يمكن للآخرين استخدام اختراعه، وفي مقابل هذا الحق يُتيح مالك البراءة المعلومات التقنية حول الاختراع للجمهور في وثيقة براءة الاختراع المنشورة.

العلامات التجارية

العلامة التجارية هي الإشارة المستخدمة لتمييز سلع أو خدمات مؤسسة ما عن تلك الخاصة بالمؤسسات الأخرى، وتعود العلامات التجارية إلى العصور القديمة عندما اعتاد الحرفيون وضع توقيعهم أو “علامتهم الخاصّة” على منتجاتهم.

التصاميم الصناعية

يشكل التصميم الصناعي المظهر الزخرفي أو الجمالي لسلعة ما، وقد يتكون التصميم من عناصر ثلاثية الأبعاد كالشكل أو عناصر ثنائية الأبعاد مثل: الأنماط أو الخطوط أو الألوان المميزة المستخدمة.

المؤشرات الجغرافية

المؤشرات الجغرافية أو تسميات المنشأ هي علامات تُستخدم على السلع التي لها منشأ جغرافي محدد، وصفات أو سمعة أو خصائص تُعزى أساسًا إلى مكان تصنيعها الأصلي، و يشمل المؤشر الجغرافي في الغالب اسم مكان منشأ البضائع.

الأسرار التجارية (المعلومات غير المصرّح عنها)

تعتبر الأسرار التجارية من أهم أشكال حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي وتشمل معلومات سرية يمكن بيعها أو ترخيصها، ويعتبر الحصول على هذه المعلومات السرية أو استخدامها أو الكشف عنها بشكل غير مصرح به، وبطريقة تتعارض مع الممارسات التجارية المتفق عليها ممارسة غير قانونيّة وانتهاكًا لحماية الأسرار التجارية.

طرق حماية الملكية الفكرية في العصر الرقمي

تضمن تقنيات إدارة الحقوق الرقمية (DRM) (المعروفة أيضًا باسم أنظمة إدارة الحقوق الإلكترونية) حقوق النشر من خلال تحديد المحتوى وحمايته، والتحكم في الوصول إلى العمل، وحماية سلامته وضمان الدفع مقابل الوصول.

 تمنع تقنيات إدارة الحقوق الرقمية المستخدمين غير الشرعيين من الوصول إلى المحتوى، حيث يكون الوصول محميًّا من خلال معرف المستخدم وكلمة المرور واتفاقيات الترخيص.

هناك طريقة أخرى لحماية المحتوى الرقمي من خلال إجراءات الحماية الفنية (TPM)،  حيث تسمح هذه التقنيات لشركات النشر بتأمين وحماية المحتوى -مثل الموسيقى والنصوص والفيديو- من الاستخدام غير المصرح به، فمثلًا: حين يرغب أحد المؤلفين في تحصيل رسوم مقابل استخدام عمله، يمكنه عندئذٍ استخدام تقنية إدارة الحقوق الرقمية.

يتم استخدام تقنيات TPM و DRM بشكل متزايد لحماية عمليات بيع المحتوى وتوزيعه عبر الإنترنت ومن أشهر تقنياتها:

طرق حماية الملكية الفكرية في العصر الرقمي

التشفير Cryptography

التشفير هو أقدم آلية مستخدمة لضمان أمن وخصوصية المعلومات عبر الشبكات، وهو ينطوي على تغيير المعلومات وفق أسلوب معيّن لجعلها غير مقروءة أو بلغة غير مفهومة للآخرين، بحيث يمكن للمستخدم الشرعي فقط فكّ رموزها، لكنّ هذه الطريقة تحمي العمل أثناء نقله أو توزيعه فقط، أمّا بعد فكّ تشفير العمل فلا تقدّم أي حماية.

تقنية العلامة المائيّة الرقميّة

العلامة المائية الرقمية هي إحدى طرق حماية الملكية الفكرية في العصر الرقمي عبر إشارة أو نمط رقمي يتم إدخاله إلى رقم وثيقة العمل، وهو مشابه للشعار الإلكتروني المعروض على الشاشة الذي تستخدمه القنوات التلفزيونية، وقد تحتوي على المعلومات المتعلّقة بالملكيّة أو المُرسل أو المُستلِم وما إلى ذلك، أو معلومات حول إذن حقوق النشر.

يتكون هذا النظام من مولد علامة مائية ومُدمج ووحدة فك ترميز كاشفة للعلامة المائية، يمكن للمستخدم القانوني إزالة هذه العلامات المائية عبر خوارزمية محددة سلفًا، وتستخدم تقنية العلامات المائية على نطاق واسع في حماية أعمال الوسائط المتعددة.

 تقنية التوقيع الرقمي

يتضمن التوقيع الرقمي هوية المرسل و/أو المتلقي والتاريخ والوقت وأي رمز فريد آخر، ويمكن إضافة هذه المعلومات إلى المنتجات الرقمية، بحيث تعمل على تمييز المنتج البرمجي رقميًا لنقله إلى عميل محدد، وتضمن تقنية التوقيع الرقمي سلامة المستندات وتمنع تعرضها للنسخ غير القانوني.

الوسم الإلكتروني Electronic Marking

في هذه التقنية يقوم النظام تلقائيًا بإنشاء علامة فريدة يتم تمييزها لكل نسخة من نسخ المستند، وتُستخدم هذه التقنية لحماية حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي خلال عمليات النشر الإلكتروني، حيث تتم طباعة المستندات أو نسخها أو إرسالها بالفاكس.

مميزات الأمان لنظم التشغيل

لحماية الملفات والبيانات وما إلى ذلك، تحتوي نظم تشغيل الكمبيوتر والأجهزة الرقمية واللوحيّة على مميزات أمان ترفقها الشركات المصنعة، بالإضافة إلى التطبيقات المتخصصة بالحماية كبرامج مكافحة الفيروسات وتحديثات تصحيح نظام التشغيل المنتظمة، وجدار حماية مراقبة زيارات الشبكة، وفرض الوصول الآمن.

الخاتمة

تزداد أهمية حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي مع تسارع التطور التقني والمعلوماتي وطرق الوصول للمعلومات وتبادلها، لذا من المهمّ أن يكون لدى كلّ فرد وصاحب مشروع وشركة معرفة عامّة بمفاهيم حقوق الملكيّة الفكريّة، وتبادل المعلومات والأفكار الآمن بناءً على نوع البيانات ومجال العمل.

في المستقبل وفي حال التعرض لانتهاكات من هذا النوع، سيختصر إدراكك لحقوقك والسعي للحصول على الإرشادات القانونية اللازمة بالوقت المناسب شوطًا طويلًا في طريق حماية مصالحك، وتأمين إبداعاتك، ونقل بياناتك بأمان.

ترغب بتطوير مهاراتك في التعليم وتحقيق أفضل استغلال للتقنية في دروسك؟ تصفّح دليل المدرب الإلكتروني الآن.

ما هو تاريخ الملكية الفكرية؟

تطور المفهوم الحديث للملكية الفكرية في إنجلترا في القرنين السابع عشر والثامن عشر، وبدأ استخدام مصطلح “الملكية الفكرية” في القرن التاسع عشر، على الرغم من أن الملكية الفكرية لم تصبح شائعة في غالبية الأنظمة القانونية في العالم حتى أواخر القرن العشرين.

لماذا حقوق الملكية الفكرية في العصر الرقمي معرضة للخطر؟

نظرًا لأن الشركات والمبدعين يزدهرون في الفضاء الرقمي، فمن المهم بالنسبة لهم حماية أفكارهم، ومع نمو العالم الرقمي، يصبح بروتوكول الإنترنت IP أكثر عرضة للسرقة من خلال سهولة أكبر في التقليد والنسخ.

ما هي الأنواع الأربعة الرئيسية للملكيات الفكرية؟

تعد براءات الاختراع، والعلامات التجارية، وحقوق التأليف والنشر، والأسرار التجارية، من أهم أشكال الملكيات الفكرية التي تتطلّب الحماية.

كيف تحمي وسائل التواصل الاجتماعي الملكية الفكرية؟

سجل ملكيتك الفكرية
دائمًا ما تكون هذه هي الخطوة الأولى التي يجب على العلامات التجارية وصناع المحتوى اتخاذها لحماية ملكيتها الفكرية على وسائل التواصل الاجتماعي، وإذا تم تخطي هذه الخطوة فإن حماية ملكيتك الفكرية تصبح حربًا لا يمكن الفوز بها.

هل TikTok ملكية فكرية؟

تقريبًا جميع المكونات التي تشكّل مقطع فيديو قصيرًا تم نشرها على TikTok محمية بموجب حقوق النشر،على سبيل المثال: تخضع الموسيقى والأصوات والرقصات وتصميم الرقصات المستخدمة في الفيديو لحماية حقوق النشر.

أنشئ موقعك التعليمي الخاص وابدأ بيع دوراتك التدريبية أونلاين

ستجد معنا كل ما تحتاجه لتنشئ أكاديميتك التعليمية وتبدأ بيع دوراتك
وتقدم أفضل تجربة استخدام عربية لطلابك

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

شارك المقال

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.